حرف الدال

أدلة مشروعية البيعة

موسوعة هانيبال للعلوم الإسلامية الروحية

أدلة مشروعية البيعة

قَالَ تَعَالَى : { إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً } .
عَنْ عُبَادَةَ بنِ الصَّامِتِ – رَضِيَ اللهُ تعالى عنهُ – قَالَ : ” دعانا رسولُ الله – صَلَّى اللهُ عليهِ وآله وصحبه وَسَلَّم – ، فبايعناه ، فكان فيما أخذ علينا : أنْ بايعنا على السمع والطاعة في منشطنا ومكرهنا وعسرنا ويسرنا وأثرة علينا وأن لا ننازع الأمر أهله ” قَالَ : (( إلا أن تَرَوا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان )) .
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ – رَضِيَ اللهُ تعالى عنهُ – عَنْ النَّبِيّ – صَلَّى اللهُ عليهِ وآله وصحبه وَسَلَّم – أنَّهُ قَالَ : (( وستكون خلفاء فتكثر )) قَالُوا : فما تأمرنا ؟ قَالَ : (( فُوا ببيعة الأولِ فَالأوَّلِ ، وأعطوهم حقهم فإنَّ الله تعالى سائلهم عما استرعاهم )) .


نقلها عن سماحته : د. أوس العبيدي ( من كتاب ورقات الذهب في آداب الطريقة )


‫697 تعليقات

  1. تنبيه: synthroid belching

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى